Skip to content

November 8, 2011

رسالة إلى شباب تين ثينو

by johnanton

كيف أكون صداقة مع المسيح ؟


1- أجعله أولا فى حياتى :
“أطلبوا أولاً ملكوت الله وبره وهذه كلها تزاد لكم”. بدلاً من النظر إلى العالم والخطية، أنظر للمسيح، وأجعله الكل فى الكل فى حياتى “نصيبى هو الرب قالت نفسى” (مرا 24:3) فلا أعود أعرج بين الفرقتين “لا يقدر أحد أن يخدم سيدين” (مت 24:6) بل يصير هو اللؤلؤة الواحدة الكثيرة الثمن.

2- أكلمه فى الصلاة :
فالحوار الدائم مع المسيح يقوى الصداقة، والصلاة تفتحنى على المسيح، وتطبع صورة المسيح فىّ.. فى كل أمور حياتى، أحدثه وأخبره عما يحمله قلبى من أنات وحب لشخصه.

3- أسمعه  فى الإنجيل :
فالله كائن فى كلمته.. هو يريد أن يسمعنى صوته من خلال الإنجيل فى كل مرة تجلس تحت أقدام الإنجيل قل له: “تكلم يارب فإن عبدك سامع” (1صم 9:3) إن كلامك خير لى من ألوف ذهب وفضة.

4- أرافقه فى الحياة اليومية :
فيصير المسيح بالنسبة لى “مسيح الحياة اليومية” أى الرفيق الحلو معى طوال اليوم، أناجيه بالصلوات السهمية “ياربى يسوع أعنى” وبالمزامير الحلوة، وأدمجه معى فى ظروف اليوم، ناظراً كل حين إلى يده الحلوة، وهى تعمل معى فى إختبارات محبة عجيبة.

5- أتحد به فى الأسرار المقدسة :
فالروح القدس فى الأسرار المقدسـة ، يوحدنـى بشخـص حبيبـى وعـريس نفسى يسوع المسيـح “فمـن يأكـــل جســـدى ويشـــرب دمـــى يثبت فـــىّ وأنــــا فيــــه” (يو 56:6) وهكــذا تهتـف نفسـى “أنا لحبيبى وحبيبى لى” (نش 3:6).

Read more from Uncategorized

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

Note: HTML is allowed. Your email address will never be published.

Subscribe to comments

%d bloggers like this: